أهلين

"من عرف الله سار، ومن سار طار، ومن طار حار". عجيل المقدسي.

الاثنين، 6 يونيو، 2011

إيناس لوّ عشت وعاشت ابتسامتك..!




توقفت منذ زمن على النظر "بشاعرية" الى الشهداء/الشهيدات.
خلال انتفاضة الاقصى، التي سفح فيها الدم الفلسطيني بكثافة كنت اتساءل: هل سيعود القياديون الى عاداتهم القديمة، في الفساد والافساد والكذب والتدليس، وينسون كل هذه الدماء؟
وللاسف الاجابة على سؤالي جاءت بالايجاب وسريعا.

خلال انتفاضة الاقصى كتبت عدة كتب عن الشهداء والشهيدات: ايات الاخرس، وعندليب طقاطقة، وعلي علان واخريات واخرين.
لم تثمر دمائهم سوى انقساما، ومزيدا من المسؤولين الذين يركبون المناصب والجيبات، لذا حزنت عندما عندما رايت صور الشهيدة ايناس شريتح التي سقطت امس في الجولان، كنت اتمنى ان تعيش ابتسامة ايناس، تعيش لشبابها وحياتها..فلسطين لن تكون لها ولامثالها، وانما لشبيحة الانظمة والفصائل. فلسطين سرقها قادة وكتاب وعسس الفصائل والاحزب اليمينية واليسارية.
لك مني يا ايناس كل السلام، لك ولمن سبقن: رجاء ابو عماشة، لينا النابلسي، منتهى الحوراني، ايات الاخرس.

هناك 3 تعليقات:

  1. For newest news you have to visit world-wide-web and on the
    web I found this website as a most excellent site for hottest updates.
    My web-site : transfer news arsenal now

    ردحذف
  2. Stunning story there. What happened after? Good luck!
    Also visit my web-site :: premier league transfer news january 2013

    ردحذف
  3. Spot on with this write-up, I actually feel
    this amazing site needs a great deal more attention.
    I'll probably be returning to see more, thanks for the information!
    Also visit my webpage ; pizza games girls free online

    ردحذف